Lisan al-Mizan - Ibnu Hajar al-'Asqalani

من اسمه إبراهيم (50351)
[ 36 ] إبراهيم بن أبان بصري روى عن أبيه عن عمرو بن عثمان ضعفه الدارقطني (50352)
[ 37 ] إبراهيم بن أحمد بن مروان روى الحاكم عن الدارقطني قال ليس بالقوي قلت يروي عن هدبة وجبارة بن المغلس مات قبل التسعين ومائتين (50353)
[ 38 ] إبراهيم بن أحمد بن ساجد الأزجي سمع إسماعيل بن الحسن الضرصري وهلالا الحفار روى عنه أبو محمد بن السمرقندي ووصفوه برقة الدين وأرخ شجاع الذهلي وفاته سنة 266 (50354)
[ 39 ] إبراهيم بن أحمد الحراني الضرير وهو إبراهيم بن أبي حميد يروي عن عبد العظيم بن حبيب قال أبو عروبة كان يضع الحديث (50355)
[ 40 ] إبراهيم بن أحمد العجلي عن يحيى بن أبي طالب وغيره ممن يضع الحديث ذكره بن الجوزي انتهى وأرخ المصنف وفاته في تاريخ الإسلام سنة 331 وقال رحل ثم وضع أحاديث فافتضح وترك وقد ذكره أبو الحسن بن سفيان في تاريخه وقال يعرف بالابزاري ويعرف بابن أخت الأشل وكتبنا عنه أجزاء كثيرة من حديث البغداديين من حديث أبي قلابة وغيره سماعا صحيحا ثم انه بعد ذلك وضع أحاديث بخط طري لا أصل لها منها عن أبي قلابة عن يزيد بن هارون عن شعبة عن عمرو بن دينار (50356)
[ 41 ] إبراهيم بن أحمد العسكري عن قتادة بن وسيم له ذكر في الأصل في ترجمة قتادة بن وسيم (50357)
[ 42 ] ز إبراهيم بن أحمد بن عثمان البغدادي يروي عن يحيى بن السكن عن مالك عن نافع عن بن عمر مرفوعا إذا صلى أحدكم فليترك لبيته نصيبا فان البركة في البيت الذي فيه الصلاة وروى عنه الحسن بن يحيى الفحام قال الدارقطني في غرائب مالك لا يثبت وإبراهيم بن أحمد مجهول ويحيى بن السكن ضعيف (50358)
[ 43 ] ز إبراهيم بن أحمد الخزاعي يروي عن أبي حمزة وأهل العراق وعنه مطين يخطئ ويخالف قاله بن حبان في تاريخ الثقات (50359)
[ 44 ] ز إبراهيم بن أحمد البزوري قال بن أبي الفوارس في تاريخه كان من أهل القرآن والسير كتبت عنه ولم يكن محمودا في الرواية كان فيه غفلة وتساهل وتوفي سنة 361 قال الخطيب روى عن يوسف القاضي وجعفر الفريابي وابن جرير وغيرهم روى عنه أبو نعيم والحمامي ومحمد بن عمر بن بكير وغيرهم (50360)
[ 45 ] إبراهيم بن أحمد الميمذي القاضي روى عن أبي خليفة وأبي يعلى وعنه يحيى بن عمار الواعظ قال الخطيب كان غير ثقة انتهى واسم جده محمد بن عبد الله ومن شيوخه أبو بكر بن المنذر وزكرياء الساجي وهاه بن السمعاني أيضا وروى عنه أيضا هبة الله بن سليمان بن الدبال وغيره (50361)
[ 46 ] إبراهيم بن إدريس القمي ذكره أبو الحسن بن بابويه في رجال الشيعة (50362)
[ 47 ] إبراهيم بن الأزرق الكوفي بياع الطعام ذكره أبو جعفر الطوسي في رجال أبي جعفر الباقر من الشيعة (50363)
[ 48 ] إبراهيم بن إسحاق عن طلحة بن كيسان قال أبو حاتم مجهول (50364)
[ 49 ] إبراهيم بن إسحاق عن الحسن البصري لا يعرف من هو ويجوز ان يكون الأول انتهى وقد ذكرهما بن حبان في الثقات جميعا وقال في الراوي عن طلحة روى عنه إسماعيل بن مسلمة بن قعنب وقال بن أبي حاتم في الراوي عن الحسن روى عنه إسماعيل بن مسلمة بن قعنب والوليد بن الوليد وقال بن حبان في الراوي عن الحسن روى عنه علي بن أبي بكر الأسفذني وكذا ذكر البخاري (50365)
[ 50 ] إبراهيم بن إسحاق الواسطي عن ثور بن يزيد قال بن حبان لا يجوز ان يحتج به روى عنه أبو يوسف يعقوب بن المغيرة الغسولي انتهى وذكره بن أبي حاتم فلم يذكر فيه جرحا قال روى عنه محمد بن الوزير الواسطي وقال بن حبان شيخ يروي عن ثور مالا يتابعه عليه الثقات وعن غيره من الثقات المقلوبات على قلة روايته (50366)
[ 51 ] إبراهيم بن إسحاق الصيني عن مالك وغيره قال الدارقطني متروك الحديث قلت تفرد عن قيس بن الربيع عن الأسود بن قيس عن أبيه عن عمر قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا فاته شيء من رمضان قضاه في عشر ذي الحجة لا يروي عن عمر الا بهذا الإسناد انتهى وذكره بن أبي حاتم فلم يذكر فيه جرحا وقال روى عنه موسى بن إسحاق الأنصاري وذكره بن حبان في الثقات وقال يروي عن مالك والفضيل بن عياض وعنه الحضرمي ربما خالف وذكره الخطيب في الرواة عن مالك فقال إبراهيم بن إسحاق الصيني الكوفي وساق له عن مالك عن الزهري عن أنس مرفوعا لا تعلق الرهن قال كذا رواه إبراهيم ووهم فيه وصوابه عن مالك عن الزهري عن سعيد بن المسيب عن النبي صلى الله عليه وسلم مرسلا وقال السمعاني في الأنساب الصيني منسوب الى صينية مدينة بين واسط والصليق بالعراق ووجدت له خبرا منكرا جدا روايته في جزء طلحة بن الصفر من رواية محمد بن عثمان بن أبي شيبة عنه عن يعقوب القمي في فضل قراءة ثلاث آيات من أول سورة الانعام (50367)
[ 52 ] إبراهيم بن إسحاق الضبي الكوفي قال الأزدي يتكلمون فيه زايغ عن القصد انتهى ذكره مسلمة في الصلة وقال روى عنه بقي بن مخلد فهو ثقة عنده وعندي انه الذي قبله تصحف الصيني بالضبي (50368)
[ 53 ] ز إبراهيم بن إسحاق الصحاف قال مسلمة في الصلة ليس بشيء (50369)
[ 54 ] إبراهيم بن إسحاق بن إبراهيم بن عيسى من ولد حنظلة الغسيل روى عن بندار وغيره كان يسرق الحديث وقد روى عن يحيى بن أكثم عن مبشر بن إسماعيل عن معاوية بن صالح عن أبي الزاهرية عن جبير بن نفير غن عوف بن مالك مرفوعا من أراد بر والديه فليعط الشعراء قال بن حبان وهذا باطل انتهى وبقية كلام بن حبان كان يسرق الحديث ويقلب الاخبار روى عن لوين عن شريك حديث لا نكاح الا بولي وما رواه لوين قط إنما هو حديث علي بن حجر ولم يروه ثقة عن شريك وغيره ومن رواه عن أبي غسان عن شريك فقد وهم إنما رواه أبو غسان عن إسرائيل وأورد لإبراهيم أحاديث آخر يخالف في اسنادها ثم قال والاحتياط في امره ان يحتج بما وافق فيه الثقات من الاخبار ويترك ما تفرد به ووصل نسبه الى حنظلة فقال عيسى بن محمد بن مسلمة بن سليمان بن عبد الله بن حنظلة وقد ذكر الحاكم في تاريخ نيسابور لإبراهيم هذا ترجمة وساق نسبه عن أبي جعفر محمد بن صالح بن هاني وانه قال فيه عيسى بن سلمة بن سليمان بن عبد الله بن حنظلة فوافق في نسبه الا انه جعل بدل مسلمة سلمة واسقط محمدا وذكر انه حدث عنه من الأئمة أيضا أبو حامد بن الشرقي وأبو الوليد حسان بن محمد وانه خرج من نيسابور الى هراة ثم الى رسح فمات بها سنة 293 وذكر حديثه عن لوين ومن أنكره عليه وذكر ان بن الأخرم حدث عنه في صحيحه المستخرج ثم قال الحاكم انا اتعجب من شيخنا كيف حدث عن هذا الشيخ في الصحيح وليس في كتابه من اشباهه من المجهولين أحد وكتابه الصحيح نظيف بمرة (50370)
[ 55 ] إبراهيم بن إسحاق بن إبراهيم بن أحمد البغدادي قال بن عبد البر في التمهيد ثنا خلف بن قاسم ثنا أبو بكر محمد كامل ثنا أبو أحمد ثنا الحارث بن محمد ثنا مالك عنه بن شهاب عن القاسم بن محمد عن عائشة رضى الله تعالى عنهما قالت كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يفتتح الصلاة بالحمد لله رب العالمين وسمعت أبا بكر يفتتح القراءة بالحمد لله رب العالمين وعمر وعثمان كذلك قال أبو عمر هذا حديث موضوع بهذا الإسناد لا أصل له في حديث مالك ولا من حديث بن شهاب ولا في حديث القاسم وهو منكر كذاب عن هؤلاء لا يصح عن واحد منهم قلت ورجاله معروفون الا هذا ان كان الحارث بن محمد هو بن أبي أسامة والا فهو أيضا مجهول (50371)
[ 56 ] إبراهيم بن إسحاق لا أدري من ذا والخبر فمنكر قال أحمد في المسند ثنا اسود بن عامر ثنا إسرائيل ثنا إبراهيم بن إسحاق عن سعيد المقبري عن أبي هريرة رضى الله تعالى عنه ان النبي صلى الله عليه وسلم مر بجدار مائل فاسرع فقيل له في ذلك فقال اني أكره موت الفوات وانما يعرف هذا بإبراهيم بن الفضل انتهى وهو بن الفضل الذي ذكره بعده فقد قال الحاكم أبو أحمد في الكنى أبو سعيد إبراهيم بن الفضل ويقال بن إسحاق وذكر هذا فتبين لك انه قيل فيه بن إسحاق وقيل فيه بن الفضل وكلام البخاري في التاريخ يشير الى هذا أيضا وقال بن حبان في الضعفاء إبراهيم بن الفضل المخزومي أبو إسحاق المدني وهو الذي يقال له إبراهيم بن إسحاق فاحش الخطاء وقال بن عدي في ترجمة إبراهيم بن الفضل روى عنه إسرائيل فقال ثنا إبراهيم بن إسحاق قلت وإبراهيم بن الفضل من رجال التهذيب (50372)
[ 57 ] إبراهيم بن إسحاق النهاوندي ثم الأحمري أبو إسحاق ذكره الطوسي في رجال الشيعة وقال كان ضعيفا في حديثه وصنف كتبا منها المسبعة وخوارق الاسرار والنوادر ومقتل الحسين وغيرها رواها عنه ظفر بن حمدون والقاسم بن محمد الهمداني وغيرهما انتهى وقد وقع لي حديثه في الغيلانيات من رواية محمد بن يونس الكديمي عنه عن المسيب بن شريك (50373)
[ 58 ] إبراهيم بن إسحاق الحارثي المخارقي ذكره الطوسي في رجال جعفر الصادق من الشيعة (50374)
[ 59 ] ز إبراهيم بن إسحاق قال بن حبان في الطبقة الرابعة من تاريخ الثقات شيخ روى عن بن جريج وعنه وكيع بن الجراح لست اعرفه قال شيخنا قال البخاري في التاريخ معروف الحديث وذكره بن أبي حاتم في إبراهيم الذي لا ينسبون وكناه أبا إسحاق ونقل عن أبيه كالبخاري (50375)
[ 60 ] إبراهيم بن إسحاق بن نخرة الصنعاني قال الدارقطني في غرائب مالك ثنا محمد بن الحسن بن علي الحراني ثنا محمد بن سعيد العسقلاني ثنا إبراهيم بن إسحاق بن نخرة الصنعاني ثنا إسحاق بن إبراهيم الصنعاني وهو طبري نزل صنعاء عن عبد الله بن نافع عن مالك عن نافع عن بن عمر رضى الله تعالى عنهما مرفوعا من كبر تكبيرة في سبيل الله كانت صخرة في ميزانه الحديث قال الدارقطني موضوع ومن دون عبد الله بن نافع مجهول وأورده الدارقطني في المؤتلف وتبعه بن ماكولا لكنه قال إبراهيم بن الحجاج بن نخرة روى عن إسحاق بن إبراهيم الطبري وعبد الله بن أبي غسان وغيرهما حدث عنه أبو عيسى الرملي وغيره قلت والمعروف إبراهيم بن إسحاق فقد روى هذا الحديث أبو حاتم بن حبان في الضعفاء في ترجمة إسحاق بن إبراهيم الطبري فقال ثنا محمد بن سعيد العطار بعسقلان ثنا إبراهيم بن إسحاق بن نخرة بصنعاء ثنا إسحاق بن إبراهيم الطبري ثنا عبد الله بن نافع به فالظاهر ان البلاء فيه من الطبري وسيأتي في ترجمة ما أورده بن حبان واما إبراهيم بن الحجاج فسيأتي انه يروي عن عبد الرزاق فيحتمل ان يكون بن عمه ويحتمل ان يكون الحجاج أحد آبائه والله اعلم (50376)
[ 61 ] إبراهيم بن إسماعيل بن بشير عن تميم بن الجعد كوفي قال الأزدي يتكلمون فيه وروى أيضا عن جعفر بن عون حدث عنه إبراهيم بن أبي بكر بن أبي شيبة قال أبو زرعة لم يقض لي ان اسمع منه ثم سمعت من أبي شيبة عنه قلت هو كوفي انتهى قال أبو زرعة وان كان أحد صدوقا في حديث جعفر بن عون عن المعلى بن عرفان عن أبي وائل عن بن مسعود رضى الله تعالى عنه قال رأيت النبي صلى الله عليه وسلم كحل عين الا بزاعة فهو واما الباقون فما اراهم الا سرقوه (50377)
[ 62 ] إبراهيم بن إسماعيل المكي لا يكاد يعرف قال يحيى ليس بشيء انتهى وذكره يعقوب بن سفيان في باب من يرغب عن الرواية عنهم وذكره بن الجارود وابن شاهين في الضعفاء (50378)
[ 63 ] إبراهيم بن إسماعيل بن عبد الله بن زرارة الرقي قال الأزدي ليس بحجة ذكر ذلك في ترجمة أبو إبراهيم بن قعيس (50379)
[ 64 ] إبراهيم بن إسماعيل بن علية عن أبيه جهمي هالك كان يناظر ويقول بخلق القرآن مات سنة ثمان عشرة ومائتين انتهى وذكره أبو العرب في الضعفاء ونقل عن أبي الحسن العجلي قال قال إبراهيم بن علية جهمي خبيث ملعون قال وقال بن معين ليس بشيء وقال بن يونس في تاريخ الغرباء له مصنفات في الفقه شبه الجدل حدث عنه بحر بن نصر الخولاني وياسين بن أبي زرارة وقال الدوري عن بن معين ليس بشيء وقال الخطيب كان أحد المتكلمين وممن يقول بخلق القرآن قال الشافعي هو ضال جلس بباب السوال يضل الناس قلت باب السوال موضع كان بجامع مصر وقد ذكر الساجي في مناقب الشافعي هذه القصة مطولة وقال بن عبد البر له شذوذ كثيرة ومذاهبه عند أهل السنة مهجورة وليس في قوله عندهم مما يعد خلاف وذكر البيهقي في مناقب الشافعي عن الشافعي انه قال انا أخالف بن علية في كل شيء حتى في قول لا اله الا الله فاني أقول لا اله الا الله الذي كلم موسى وهو يقول لا اله الا الله الذي خلق كلاما سمعه موسى وله كتاب في الرد على مالك نقضه عليه أبو جعفر الأبهري صاحب أبي بكر الأبهري وذكر بن أبي حاتم في كتاب الرد على الجهمية ان إبراهيم هذا سأل أباه فقال يا ابت أليس كل شيء سوى الله مخلوق قال بلى قال فأخبر الناس ان أباه يقول القرآن مخلوق فبلغ ذلك الشيخ فأنكر على ولده وذكر أيضا ان هرثمة في سنة 98 قبض على بعض من يقول بخلق القرآن فهرب إبراهيم هذا واختفى بشر المريسي وأرخ بن الجوزي وفاته في المنتظم في سنة 18 قال وهو بن 67 سنة واخرج الأبهري من طريق البويطي قال كان إبراهيم بن علية يلقاني كثيرا في حياة الشافعي رحمه الله تعالى فيقول صاحبك فأخبره ويسألني فأخبر الشافعي رحمه الله تعالى فيجيبني فألقى بن عليه فاعرفه فيفهمه عني ويقول فيها نظر ولا أخبر الشافعي رحمه الله تعالى ان بن عليه سألني (50380)
[ 65 ] إبراهيم بن إسماعيل بن إبراهيم بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب وذكره أبو جعفر الطوسي في رجال جعفر بن محمد الصادق من الشيعة وقال كان فاضلا في نفسه سريا في قومه (50381)
[ 66 ] إبراهيم بن إسماعيل الصائغ عن الحجاج بن فرافصة وعنه يحيى بن يحيى قال الذهبي في المغني مجهول كان قبل المائتين وقد أرخه بن أبي عاصم سنة 187 (50382)
[ 67 ] إبراهيم بن الأسود هو بن أبي عبد الله بن أبي الأسود فيه نظر قال البخاري سمع بن أبي نجيح مقطعات وأرجو انه لا بأس به (50383)
[ 68 ] إبراهيم بن الأشعث خادم الفضيل بن عياض قال أبو حاتم كنا نظن به الخير فقد جاء بمثل هذا الحديث وذكر ساقطا وروى عبدة بن عبد الرحيم المروزي وهو ثقة عن إبراهيم بن الأشعث ثنا عيسى بن غنجار عن عثمان بن راشد عن يحيى بن أبي كثير عن نافع عن بن عمر رضى الله تعالى عنهما قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من كثر كلامه كثر سقطه ومن كثر سقطه كثرت ذنوبه ومن كثرت ذنوبه فالنار أولى به انتهى وروى عنه عبدة بن حميد وذكره بن حبان في الثقات فقال يروى عن بن عيينة وكان صاحبا لفضيل بن عياض يروى عنه الرقاق يغرب وينفرد فيخطئ ويخالف وقال الحاكم في التاريخ قرأت بخط المستملي ثنا علي بن الحسن الهلالي ثنا إبراهيم بن الأشعث خادم الفضيل وكان ثقة كتبنا عنه بنيسابور (50384)
[ 69 ] إبراهيم بن اعين اشبعت القول فيه في مختصر التهذيب وان هذا هو الشيباني ضعفه أبو حاتم وذكره بن حبان في الثقات وقال يغرب ولهم آخر وهو إبراهيم بن اعين العجلي اخرج له بن ماجة (50385)
[ 70 ] إبراهيم بن أيوب الجوزجاني ذكره أبو العرب في الضعفاء ونقل عن أبي الطاهر أحمد بن محمد بن عثمان المقدسي انه قال إبراهيم بن أيوب حوراني ضعيف قال أبو العرب وكان ابوالطاهر من أهل النقد والمعرفة بالحديث بمصر حدثنا إبراهيم بن أيوب الفرساني الأصبهاني عن الثوري وعن قائد الأعمش قال أبو حاتم مجهول قاله عنه بن الجوزي وما رأيته انا في كتاب بن أبي حاتم بل فيه انه روى عنه النضر بن هشام وعبد الرزاق بن بكر الاصبهانيان انتهى وقد نقل صاحب الحافل أيضا عن بن أبي حاتم انه قال فيه مجهول والذي في كتاب بن أبي حاتم سألت أبي عنه فقال لا اعرفه فلعل بن الجوزي نقله بالمعنى وروى عنه أيضا عبد الله بن داود بن الهذيل وزيادة بن هشام قال أبو نعيم في تاريخه كان صاحب تهجد وعبادة لم يعرف له فراش أربعين سنة وكان يخضب رأسه ولحيته ولم يذكر له رواية عن الثوري الا بواسطة (50386)
[ 71 ] إبراهيم بن باب البصري القصار عن ثابت البناني واه لا يكاد يعرف الا بحديث الطير انتهى وقال المؤلف في المغني تالف لا أعلمه بم سكتوا عن تضعيفه قلت وقد ذكره البخاري فلم يذكر فيه جرحا وابن أبي حاتم وبيض وضعفه العقيلي لكنه سمى أباه ثابتا كما سيأتي وأورد له عن ثابت عن أنس جاءت أم ايمن بطائر فوضعته فقال النبي صلى الله عليه وآله وسلم اللهم ائتني بأحب خلقك إليك يأكل معي فجاء علي قال العقيلي ليس له أصل وقد رواه معلى بن عبد الرحمن عن حماد ومعلى يكذب ولم يأت به ثقة عن حماد وفي هذا الباب لين ولا اعلم فيه شيئا ثابتا (50387)
[ 72 ] إبراهيم بن بديل بن ورقاء الخزاعي مصري عن الزهري ضعفه بن معين مقل انتهى ولم يضعفه بن معين الا في الزهري فقط وهو بصري بالباء الموحدة وذكره بن حبان في الثقات وقال روى عنه جرير بن حازم وأبو عاصم وقال بن عدي يكتب حديثه (50388)
[ 73 ] إبراهيم بن البراء بن النضر بن أنس بن مالك الأنصاري عن شعبة والحمادين قال بن عدي ضعيف جدا حدث بالبواطيل وقال العقيلي ثنا بكر بن سهل ثنا إبراهيم بن البراء بن النضر ثنا شعبة عن الحكم فذكر حديثا منكرا ثم قال العقيلي يحدث عن الثقات بالبواطيل وممن روى عنه سلم بن عبد الصمد وروى له بن عدي ثلاثة أحاديث باطلة وقال بن حبان إبراهيم بن البراء من ولد النضر بن أنس شيخ كان يدور بالشام ويحدث عن الثقات بالموضوعات لا يحل ذكره الا على سبيل القدح فيه روى عن حماد بن سلمة عن قتادة عن سعيد بن المسيب عن جابر مرفوعا انكحوا من فتياتكم أصاغر النساء فانهن اعذب افواها وانتق ارحاما رواه بن ماجة ثنا عبد السلام بن عبد الصمد الحراني ثنا إبراهيم به وقال أبو بكر الخطيب إبراهيم بن حبان بن البراء بن النضر بن أنس بن مالك يروي عنه محمد بن سنان الشيزري فنسبه هكذا الخطيب وقد روى عنه الحسن بن سعيد الموصلي فقال ثنا إبراهيم بن حبان بن النجار نا أبي عن أبيه النجار عن جده أنس فذكر حديثا فاظنه دلسه وقال أبو الفتح الأزدي إبراهيم بن حبان بن البحتري كذا سماه أبو الفتح ثم قال روى عن شعبة وشريك ساقط قلت وروى إبراهيم بن البراء أيضا عن مالك وطائفة وكان يكون بالموصل قد أرخ بعضهم وفاته سنة أربع أو سنة خمس وعشرين ومائتين وقد حذف الشيخ من كلام بن عدي شيئا فإنه قال بعد قوله حدث بالبواطيل وهو ضعيف جدا وأحاديثه كلها مناكير موضوعة ومن اعتبر حديثه علم أنه ضعيف جدا متروك الحديث وأخرج العقيلي من طريقه عن شعبة عن الحكم عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن أبي الدرداء قال كنت جالسا بين يدي رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكر العافية والبلاء وما أعد الله لمن شكر وصبر فقلت بابي أنت وامي لان اعافى فاشكر أحب الي من ان ابتلى فاصبر فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم يحب معك العافية لا يتابع عليه ولا يعرف الا به وقال أبو عبد الله الحاكم سكتوا عنه وقال في المدخل حدث بالبصرة والشام بأحاديث مناكير وحدث عن الثقات بالبواطيل وقال أبو يونس في الغرباء بصري قدم مصر يروي عن حماد بن زيد لم يزد في ترجمته على ذلك وقال الخطيب في الموضح كثر الاختلاف في نسبه لضعفه ووهاء روايته فغيروا نسبه تدليسا اما إبراهيم بن البراء عن عمه البراء بن عازب وعنه سلمة بن كهيل من رواية بن إسحاق فهو ثقة ونسبه بن حبان في الثقات فقال إبراهيم بن البراء بن عازب (50389)
[ 74 ] إبراهيم بن البراء عن سليمان الشاذكوني بخبر باطل عن الدراوردي عن هشام عن أبيه عن عائشة رضى الله تعالى عنها مرفوعا من ربي صبيا حتى تشهد وجبت له الجنة الظاهر انه غير الأول والشاذكوني فهالك واما بن حبان فجعلهما واحدا (50390)
[ 75 ] إبراهيم بن بشر الكسائي شيخ لبدر بن الهيثم لا يعرف جاء في خبر منكر انتهى والخبر المذكور أورده بن عدي في ترجمة شريك القاضي من طريق بدر بن الهيثم عنه عن منصور بن يعقوب عن شريك رخص في الكلب لأهل الدار المعورة وقال إبراهيم ليس هذاك المعروف ولعل البلاء منه (50391)
[ 76 ] إبراهيم بن بشر بياع السابري ذكره الطوسي في رجال جعفر الصادق من الشيعة (50392)
[ 77 ] إبراهيم بن بشر الأزدي عن يحيى بن معين وعنه حسان بن حسان لا يدرى من هو وكذلك شيخه قال أبو حاتم هما مجهولان (50393)
[ 78 ] إبراهيم بن أدهم بن بشير المكي عن مالك بن أنس قال الدارقطني ضعيف انتهى روى عنه جعفر بن محمد بن كزال الآتي في الجيم (50394)
[ 79 ] إبراهيم بن بشير الرازي روى عنه علي بن العباس بن الواقد وقال كان أديبا شاعرا له الإرشاد فيما يلزم العباد مجلد وله غير ذلك من التصانيف على مذهب الشيعة الامامية ذكره بن أبي طي (50395)
[ 80 ] إبراهيم بن أبي بكر بن أبي السمال بلام الأزدي ذكره علي بن فضال في رجال الشيعة وروى عنه (50396)
[ 81 ] إبراهيم بن بكر الشيباني الأعور كوفي ويقال واسطي كان يكون ببغداد روى عن جعفر بن الزبير وشعبة وابن أبي رواد وعنه محمد بن الحسين البرجلاني ويحيى بن أبي طالب روى عن مهنا بن يحيى عن أحمد بن حنبل قال قد رأيته وأحاديثه موضوعه وقال الدارقطني متروك وقال بن عدي يسرق الحديث وقال الأزدي تركوه وقال بن الجوزي وإبراهيم بن بكر ستة لا نعلم فيهم ضعفا سوى هذا قلت لو سماهم لأفادنا فما ذكر بن أبي حاتم منهم أحدا انتهى قد ذكرهم الخطيب في المتفق والمفترق ومنه نقل بن الجوزي فاحدهم إبراهيم بن بكر أبو الأخنع أخو بشر بن بكر عن أبي زرعة بن إبراهيم وعنه بن العرفي ثانيهم عن مؤمل بن سليمان وعنه محمد بن مروان وهو إبراهيم بن بكر بن خنيس ثالثهم إبراهيم بن بكر المروزي عن عبد الله بن بكر السهمي وغيره وعنه الأصم وابن حسنويه رابعهم إبراهيم بن بكر بن خلف المكي عن أحمد بن أحمد بن عبد الله الصنعاني وعنه أبو الحسن المادري وخامسهم إبراهيم بن بكر بن الزبرقان الجوزجاني عن الفضل بن محمد الجندي وعنه الإسماعيلي سادسهم صاحب الترجمة ولهم سابع لم يذكراه جميعا والله الموفق وقال بن أبي حاتم في وروى عن الهيثم بن حبيب والمغيرة بن مسلم وعنه عمر بن شبة وذكره بن حبان في الثقات واما قول المؤلف عن بن عدي قال كان يسرق الحديث ففيه نظر فان لفظ بن عدي حديثه اما مسروق واما منكر وليست له كبير رواية وهكذا الأزدي إنما قال فيه منكر الحديث ولكن المصنف تبع صاحب الحافل (50397)
[ 82 ] إبراهيم بن أبي البلاد واسم أبي البلاد يحيى بن سليم الغطفاني يكنى أبا إسماعيل ذكره الطوسي في رجال جعفر الصادق من الشيعة وقال كان ثقة فقيها قاريا وعمر دهرا طويلا حتى كاتبه علي بن موسى الرضا برسالة روى عنه ابناه يحيى ومحمد ومحمد بن سهل بن اليسع وآخرون (50398)
[ 83 ] إبراهيم بن بيطار الخوارزمي القاضي عن عاصم الأحول قال سألت أنسا ايستاك الصائم برطب السواك قال نعم قلت في أول النهار وآخره قال نعم قلت عمن قال عن رسول الله صلى الله عليه وسلم رواه عنه الفضل بن موسى وإبراهيم بن يوسف البلخي وهذا لا أصل له من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم وقد أورده البيهقي في السنن قال ويقال له إبراهيم بن عبد الرحمن ثم ضعف روايته انتهى وروى أيضا عن بن جريج عن عطاء عن بن عباس رضى الله تعالى عنهما ان النبي صلى الله عليه وسلم عارض جنازة عمه أبي طالب فقال وصلتك رحم وجزيت خيرا يا عم وهذا خبر منكر وروى عنه أيضا عيسى بن موسى غنجار ومحمد بن سلام البيكندي قال بن عدي أحاديثه ليست بمستقيمة ذكره المؤلف في إبراهيم بن عبد الرحمن انتهى وكذا ذكره العقيلي في إبراهيم بن عبد الرحمن لكنه قال الختلي وأورد له حديث السواك بعينه وقال بن حبان إبراهيم بن بيطار كان على قضاء خوارزم وقدم بلخ أيام علي بن عيسى وروى عن عصام المناكير التي لا يجوز الاحتجاج بها على قلة شهرته بكتابة الحديث والعدالة وذكر له الحديث المذكور وقال لا أصل له من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا من حديث أنس (50399)
[ 84 ] إبراهيم بن أبي بكر بن المنكدر عن عمه قال الدارقطني ضعيف قلت روى عنه الحميدي وإبراهيم بن موسى وجماعة وذكره بن أبي حاتم فما تعرض له انتهى قال بن أبي حاتم روى عن ربيعة وصفوان بن سليم وعنه بن وهب وغيره وقال العقيلي لا يتابع على حديثه من وجه يثبت ثم ساق من طريقه انه قال سمعت عمي يقول سمعت جابرا يقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عباد الله ان هذا دين إن هذا دين ارتضيه لنفسي الحديث وأشار بقوله وجه يثبت الى رواية محمد بن الأشرس الآتية فيه وذكره بن حبان في الثقات وقال الأزدي منكر الحديث (50400)